الطريق الجديد، 1986
قراءات في سطور المدينة، محمد الناصر  النفزاوي

في الكبت والتجاوز

لا شيء يضيع ولا شيء يخلق من عدم. ان كل شيء يتحوّل ـ
قولة الكيميائي  لافوازييه    هذه في الامكان أن نطبّقها نفسيّا واجتماعيا على الانسان الفرد وعلى المجتمع على حدّ سواء
اذ لا ظاهرة اجتماعية تنبع من لا شيء ولا ظاهرة يمكن أن تمّحي نهائيا.
وما قد يظهر من اختفائها انما هو مجرّد عمليّة تشكل  جديد
ينطبق ذلك بوضوح على ظواهر العنف خصوصا ، هذا العنف الذي يتّـخذ أشكالا عديدة.

الطريق الجديد،1986
قراءات في سطور المدينة،محمد الناصر النفزاوي

مــخـــاض

يؤرخ شيوخ العرب لنهضتهم بداية من حملة نابليون على مصر
يجندون حاشيتهم الثقافية لتدوين حركات الاصلاح والتصليح
يعدون العامة والسوقة والرعاع والرعية بقرب الاقلاع الحضاري وبقرب الخلاص
يمرّ قرن وقرنان وطائرة الاقلاع جاثمة  على أرض مستنقع البلاد العربية
كذلك يجثم 70 في المائة من الأميين العرب المسلمين  على نسائهم وعاداتهم واحباطاتهم…

الطريق الجديد، 25 جانفي  1986
قراأت في سطور المدينة، محمد  الناصر النفزاوي

بلـــــــــــــوكاج


لا أحد في المدينة يروق له الابتسام كلما كان حديث عن الوضع في بلادنا.
كل الناس تحولوا الى  سؤال حول  مستقبل البلاد في الزمن القصير القادم.
انها حيرة تشي بتهافت حقيقة ـ المجتمع المدني ـ عندنا.
فهل يمكن أن يخطئ كل الناس تقريبا في تقييمهم للأمور ويصيب مركز من مراكز القوى في السلطة الحاكمة ؟

الطريق الجديد، 18 جانفي  1986
 قراأت في سطور المدينة، محمد الناصر النفزاوي

ومع ذلك  فسينتصر الاتحاد

ما  زلت أصر على القول بأن لشبه جزيرة المغرب العربي خصوصية ستثبت الأيام جدواها
 ما زلت أصر على القول بأن  لتونس ضمن هذه الجزيرة خصوصية ستثبت  الأيام  جدواها
ما زلت أصر على القول بأن الاتحاد  العام التونسي للشغل ظاهرة  اجتماعية وسياسية مرشحة مستقبلا للعب دور كبير على هذين المستويين  ولا يمكن لأي محاولة  حزبية لالغاء  دورها رغم العتمة السائدة حاليا أن تحقق حتى بعض النجاح.
ان قدر من يحاول ذلك هو قدر ـ دلاعة ـ سوف  ـ تتفشخ ـ ذرات.
ولا أبالغ في شيء
انه يكفي من الآن أن نلاحظ أن التفتت الذي كنا نخشاه لم يلحق الاتحاد ولكنه لحق من راهنوا  على  امكانية القضاء على هذه المنظمة.
من سموا ب ـ الشرفاء ـ ماتوا هذه المرة  ساعة ولادتهم.

الطريق الجديد، 11 جانفي 1986
قراأت في سطور المدينة، محمد الناصر النفزاوي

في السرطان السياسي

عندما نتحدث عن هذه الأرض يجب أن نتذكر نظرية المجموعات في الرياضيات بل يكفي أن نشاهد خريطة بلادنا أثناء نشرة  الأحوال الجوية وأن نقارن بين مساحتها وبقية البلدان.
تكفي بلدان شمال افريقيا للمقارنة.
سيصدمنا منذ البداية شعور بمدى خفة وزن هذه الأرض جغرافيا مقارنة بكيانات جغرافية أخرى... ولا يحدثنا  أحد عن تعويض حضاري  موهوم فنحن نعرف أنها أكثر تقدما من بعض بلدان افريقيا  السوداء ولكنها أيضا أثبتت سياسيا عجزها سنة 1986 عن تطبيق ما دعا اليه خير الدين منذ منتصف القرن التاسع عشر.
بكلمة واحدة هي أرض تتعرض لعمليات جذب قوية ومختلفة المصادر شماليا افريقيا   وعربيا  واسلاميا وعالميا.
يريدها البعض  شمال أفريقية
يريدها البعض  عربية
يريدها البعض اسلامية

الطريق الجديد ، 4 جانفي 1986
قراءات في سطور المدينة ، محمد الناصر النفزاوي

في الأحزاب السياسية

عندما نتحدث عن الأحزاب السياسية  يجب أن نتذكر قفصة و 3 جانفي وتفكيك الاتحاد وصندوق النقد الدولي وحرب مراكز القوى وحمام الشط  والشارع المغبر والجائع و الاشاعات الكثيرة الأخيرة.
ان المطلوب من الأحزاب أن تقوم  بدور ـ الكوكب ـ وأن تؤطر جزءا من الغضب اللشعبي وتعدد  ـ قنوات  ـ السيل حتى لا يصبح طوفانيا لذلك نرى الحزب الحاكم اليوم ـ وهو واحد من أحزاب عديدة في البلاد ـ يعيد الكرة فيعمد ـ عن طواعية ـ  كما يقول الى عرض قانون جديد  حول الأحزاب السياسية  يحدد ـ وهو الحزب  من ضمن عدة أحزاب تمثل اللتونسيين شروط قيامها وبرامج عملها وحتى ما يجب أن تتوخاه من سياسة داخلية.
  انه  ـ المجبر ـ عندما يود أن يظهر ـ بطلا ـ ومع ذلك فان هذه ـ الأريحية ـ السلطوية تبدو لنا نتيجة تخطيط سبق أن لمحنا له سابقا ونود التركيز عليه  لأنه يهدف الى الحد من نزيف السلطة الحاكمة أكثر مما يهدف الى صياغة ملامح مجتمع  سياسي جديد وذلك لأسباب متعددة منها :

الطريق الجديد ، ديسمبر 1985
قراأت في سطور المدينة ، محمد الناصر النفزاوي

من لغو الليبدو  الخطابية

ما زلت أتساءل منذ مدة لم تعد بالقصيرة عن  الجدوى من الكتابة ؟
أتحدث عن   القراأت في هذه الصفحة اذا كان لا بد من حصر الكلام في الذات.
اذا كان الأمر يتعلق بالتنفيس عن النفس فان ذلك يصبح  يصبح بمر الزمن مرضا كغيره من الأمراض
يصبح شبيها بالرئة الاصطناعية أو بقصبة التنفس تغرز في  رقاب كبار المدمنين ممن لم يعد يرجى شفاؤهم.
كل شيء اذا امتد وتكثف وتراكم قد يتحول الى ورم
حتى الايمان

الطريق الجديد ، 16نوفمير 1985   
قراءات في سطور المدينة ، محمد الناصر النفزاوي

رحم الله  حشادا... وكفى

ما كنت أود أن أكتب عن حشاد ولا عن الكثيرين ممن قتلوا زمن المخاض الوطني.
قد يكون مرد ذلك الى أن الكلام في الفاجعات هو الدليل الأوضح على عجز اللغة عن التعبير.
انه ما يفسر احجامي عن تناول كل يتعلق بالفدائيين الفلسطينيين.
لقد قيل كل شيء في المسألة الفلسطينية ولكن بمنظور ما لم يقل أي شيء.
ومن الذي يدعي أنه في الامكان وقد شاهدنا بالصورة والصوت مذابح صبرا وشاتيلا أن نتحدث عن صبرا وشاتيلا؟

الطريق الجديد ،14 ديسمبر 1985
قراءات في سطور المدينة ، محمد الناصر النفزاوي

في بلاد الدراويش

مدخل
تعودت  أن لا أقرأ جريدتي ـ العمل ـ و ـ لاكسيون ـ  تماما كما يفعل كل التونسيين تقريبا
ان العمر قصير ولا أرى أنه من المعقول أن أضيع أكثر مما ضاع في قراءة النثر العكاظي  أو المدح التسولي,
كتبت مرة في العام الفارط مقالة ردا سميتها  ـ مرثية الأمل في جريدتي لاكسيون والعمل ـ  وكنت أظن أن  ـ اللبيب بالاشارة يفهم ـ  وهنا أقصد مدراء الحزب الدستوري وادارته لا الأسماك الايديولوجية الصغيرة والصحفيين الصغار فكأنني كنت أدعوهم الى أن يتخيروا على الأقل كمشرفين على أجهزتهم الايديولوجية أكفاء لغة وتحليلا   وقناعة
ولكن هل  ـ ينفع العقار في  ما أفسده الدهرـ  ؟

الطريق الجديد ،30 نوفمبر  1985
قراءات في سطور المدينة ، محمد الناصر النفزاوي

في السجن والسجون

تعودنا صغارا أن نفهم السجن ـ وصمة عار ـ
عودنا العرف الاجتماعي على أن نفرق بين صفتي ـ فار حبس ـ و ـ سجين سياسي ـ
كان لا بد في نظر المؤسسة التربوية من التفريق بين الحالتين
لأن قيمة الأشياء ليست في ذاتها وانما في الغاية منها
قيمة العلم مثلا ليست في ذاته فقد يكون وسيلة دمار وقد يوظف توظيفا خيرا